عاجل

بعد سويعات من نهاية قمة مجموعة العشرين نشرت منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية لائحتين إحدهما سوداء والأخرى رمادية للدول التي تعد ملاذا ضريبيا إيذانا بفرض عقوبات عليها

وتضمنت القائمة الرمادية ثلاثة وثمانين دولة كانت قد تعهدت باحترام معايير المنظمة لكنها لم تلتزم ومن أهم هذه الدول سويسرا والنمسا وبلجيكا ولوكسمبورغ
وسرعان ما أبدت تلك الدول امتعاضها من قرار المنظمة كما قال الرئيس السويدي هانز رودلف ميرز

“نشعر بخيبة أمل خاصة ونحن أعضاء في المنظمة ومع ذلك فليس لدينا القدرة على التأثير في معايير التي وضعت على أساسها القائمة وبالتالي وهو ما ننتقده ومع هذا فسنعمل بشكل مكثف على المستوى الدولي وبدأنا بالفعل اتصالتنا الاولى بشأن اتفاقيات الازدواج الضريبي لكن في النهاية يجب أن نتذكر أننا لا نستطيع التأثير.

ودفعت قمة العشرين المراكز المصرفية الخارجية إلى اتخاذ خطوات في الفترة المقبلة بهدف المزيد من الشفافية فيما يتعلق بالضرائب .