عاجل

ذكر معهد الإحصاءات الأوروبي يوروستات يوم الثلاثاء أن الناتج المحلي الإجمالي لمنطقة اليورو سجل أكبر انكماش له في تاريخه خلال الفصل المالي الأخير من عام ألفين وثمانية وذلك بنسبة واحد فاصل ستة بالمئة مقارنة بالفصل الذي قبله.

وأضاف معهد يوروستات أن الاستهلاك بمنطقة اليورو انخفض في الفترة ذاتها بنسبة صفر فاصل اثنين بالمئة، كما تراجع الإنفاق الحكومي بصفر فاصل واحد بالمئة. وذكر المعهد أيضا أن الاستثمار سجل تراجعا حادا بأربعة بالمئة، بينما بلغت نسبة نمو اقتصاد منطقة اليورو العام الماضي صفرا فاصل ثمانية بالمئة. أما بالنسبة لدول الاتحاد الأوروبي السبع والعشرين فانخفضت نسبة الناتج المحلي الإجمالي إلى صفر فاصل تسعة بالمئة بعد أن سجلت في ألفين وسبعة ارتفاعا باثنين فاصل تسعة بالمئة. هذا وتتوقع منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية انكماشا حادا لاقتصاد منطقة اليورو هذه السنة بنسبة أربعة فاصل واحد بالمئة.