عاجل

تقرأ الآن:

أوباما يؤكد أن واشنطن لن تكون في حرب مع الإسلام


تركيا

أوباما يؤكد أن واشنطن لن تكون في حرب مع الإسلام

خلال محطته الأوربية الأخيرة التي قادته إلى تركيا، استغل الرئيس الأميركي باراك أوباما الفرصة لطمأنة العالم الإسلامي. حيث شدّد في الخطاب الذي ألقاه أمام البرلمان التركي أن واشنطن تسعى إلى فتح صفحة جديدة في علاقاتها، صفحة تختلف كلّ الإختلاف عن سنوات إدارة بوش.

أوباما أشار إلى أنّ الولايات المتحدة، ليست و لن تكون أبداً في حرب مع الإسلام مضيفا أنّ الشراكة بين بلاده و العالم الإسلامي أمر في غاية الأهمية.

الرئيس الأميركي الذي يرفض و بشدة برنامج إيران النووي، دعا طهران إلى إقامة علاقات تستند إلى المصالح و الإحترام المتبادل من أجل مستقبل أفضل حيث قال إنّ إيران حضارة عظيمة و نحن نرغب أن تشارك في التكامل الاقتصادي و السياسي الذي يحقق الرخاء والأمن، لكن على القادة الايرانيين الخيار بين الأسلحة النووية
و بناء مستقبل أفضل لشعبها.

و بخصوص العلاقات بين الفلسطينيين و الإسرائليين، أكد باراك أوباما أنّ عملية أنابوليس و خارطة الطريق تشكلان طريق السلام في الشرق الأوسط و أنّ بلاده تدعم بحزم فكرة إقامة دولتين إسرائيل و فلسطين تتعايشان بسلام و أمن.