عاجل

تقرأ الآن:

مغني الكونتري رودني أتكينز


ثقافة

مغني الكونتري رودني أتكينز

إنه مغني الكونتري رودني أتكينز، المعتمر قبعة البيزبول، والذي يعبر عن الحياة اليومية للمواطن الأمريكي العادي.
ولد رودني أتكينز في ولاية تينيسي، ووضع في ملجأ للأيتام بعد ولادته مباشرة.
عندما كان طفلا صغيرا كان دائما مريضا، مما اضطر عائلتين إلى إعادته إلى الملجأ بعد تبنيهما له بأيام فقط.
عائلة ثالثة تبنته ولكنها رفضت التخلي عنه رغم مرضه.
بعد تحقيقه لعدة مبيعات قياسية، يصدر رودني أتكينز ألبومه الأخير: It´s America

يقول رودني أتكينز:
“كلمات الأغنية طبيعية. لقد استمتعت بهذا النوع من الغناء وتعلمت الكثير عنه. وصنعنا هذا الألبوم ونحن في طريقنا لإحياء عدة حفلات. ولكن الأغاني تعبر عن المواضيع ذاتها مثل الأصدقاء والعائلة. وكل ما يتعلق بكوننا بشرا”.

بعد تجريبه عدة أنواع من آلات الموسيقى والملابس مثل قبعات الكاوبوي والسراويل الجلدية، وجد رودني أخيرا تركيبة فعالة: في الماضي كان يغني مع مشاهير الكونتري، أما الآن فهو يغني لوحده، كنجم واحد.

يقول رودني أتكينز عن تجربته:
“كنا محظوظين لأننا كنا نسبق عروض أشهر نجوم الكونتري مثل مارتينا ماك برايد، بروكس أند دن، براد بايسلي، زي زي توب، ولكننا كنا نغني فقط ثلاثين دقيقة هنا، وثلاثين دقيقة هناك. الآن نستطيع أن نغني لتسعين دقيقة وأكثر.. ومثل هذه العروض تجربة رائعة لنا”.

لقد حقق رودني أتكينز طموحه، وهو يعيش الحلم الأمريكي في ألبومه الأخير: It´s America

اختيار المحرر

المقال المقبل
حماية البيئة ..عن طريق الفن

ثقافة

حماية البيئة ..عن طريق الفن