عاجل

تقرأ الآن:

مكافحة الدعارة تفرض نفسها على حملة الانتخابات الأوروبية


أوروبا

مكافحة الدعارة تفرض نفسها على حملة الانتخابات الأوروبية

مؤسسة سال المدافعة عن مختلف أنواع الاستغلال الجنسي ذكرت بضرورة وضع استراتيجية أوروبية لمكافحة الدعارة والاتجار بالبشر في أوروبا.
سال وشركائها الأوروبيين قرروا تحسيس المرشحين للانتخابات الأوروبية المقبلة بهذه المسألة.
هذه المنظمات تقول إن أكثر من ثلاث مائة ألف شخص هم ضحايا الاستغلال الجنسي والاتجار بالبشر في غرب أوروبا.
هذه المنظمات تؤكد أن آليات انتداب هؤلاء الضحايا معقدة للغاية ومنظمة بشكل لافت.
مؤسسة سال وشركائها طالبوا بالتطبيق الصارم للقوانين الدولية المعمول بها في هذا المجال مقترحين تأسيس مرصد أوروبي يتولى دراسة الظاهرة وتقييم سياسات الدول الأعضاء في التكتل الأوروبي الموحد.
هذه المنظمات دعت أيضا لوضع خطة عمل طيلة خمس سنوات تلزم الدول الأعضاء على اعتماد سياسات تتماشى مع القيم الأوروبية ومزيد تحسيس الحرفاء بالمسؤولية عبر حملات إعلامية وتدابير ردعية للحد من الطلب.

المزيد عن: