عاجل

قتل ثلاثة عشر جنديا وأصيب اثان أخران في كمينين نصبتهما منظمة الدرب المضيء اليسارية في منطقة الغابات جنوب شرق بيرو.

المتمردون استخدموا القنابل اليدوية والمتفجرات لمهاجمة دوريات الجيش المارة وتمكنوا من قتل جندي في كمينهم الأول في حين لقي اثنا عشر جنديا حتفهم في هجوم أخر. وارسل الجيش إمدادات عسكرية ومروحيات لإجلاء المصابيين ومطاردة المتمردين.

وتعد هذة العملية الأكثر دموية خلال السنوات الاخيرة للحركة الشيوعية المتمردة .

وتعد منطقة اياكوتشو حيث وقع الهجومان مهد حركة الدرب المضيء وإحدى المناطق المعروفة بزراعة الكوكاكين وانتشار العصابات فيها. وانهارت منظمة الدرب المضيء في أوائل تسعينيات القرن الماضي بعد اعتقال عدد من قادتها لبينتهي الجزء الأكبر من تمرد على الحكومة دام لأكثر من عقدين.
المزيد عن: