عاجل

المعارضة التايلاندية تحاول اقتحام وزارة الداخلية بعد إعلان الطوارئ في بانكوك

تقرأ الآن:

المعارضة التايلاندية تحاول اقتحام وزارة الداخلية بعد إعلان الطوارئ في بانكوك

حجم النص Aa Aa

فصل جديد من فصول التصعيد بين المعارضة والحكومة التايلاندية.
فالمعارضون المتجمعون امام وزارة الداخلية منذ اعلن رئيس الوزراء الحالي ابيهيست فيجاجيفا عن فرض حال الطوارئ في العاصمة بانكوك استولوا على أليتين عسكريتين وطاردوا سيارة ظنا منهم بأنها تقل رئيس الوزراء ما دفع قوات الأمن لإطلاق أعيرة نارية في الهواء لتفريق المتظاهرين.

لكن تقارير اعلامية افادت بان فيجاجيفا تمكن من الفرار بسيارته في وقت سابق.
هذه وبدأت قوات الجيش بالانتشار في شوارع العاصمة وبالقرب من مبانيها الحكومية فيما دعا رئيس الوزراء المحتجين بانهاء تظاهراتهم وإلا سيواجهون باجراءات حازمة.
وتأتي هذه الاحتجاجات بعد قرار الحكومة باعتقال زعيم المتظاهرين الذين اقتحموا مقر انعقاد قمة اسيان في منتجع باتيا واتخاذها إجراءات قانونية صارمة ضد كل المسؤولين عن إلغاء القمة الأسيوية.

ووفقا لهذه الاجراءات فجماعة أصحاب القمصان الحمراء الموالية لرئيس الوزراء السابق والمقيم في المنفى تاكسين شيناوترا ستواجه ملاحقة أمنية خلال الأيام المقبلة.