عاجل

تقرأ الآن:

آثار "حديثة" بالعراق


آثار "حديثة" بالعراق

أدت موجات الجفاف واقامة السدود الى انحسار واسع النطاق لمياه بحيرة حديثة في محافظة الانبار، غرب العراق، ما كشف النقاب عن مبان عتيقة ومواقع دفن يخشى عليها من اللصوص.

ويرجع كثير من مقابر بحيرة حديثة، الى الحضارة الاشورية؛ الا ان المواقع والاطلال الاثرية حولها تمثل خليطا من الحضارات والعصور التاريخية التي تمتد عبر خمسة الاف عام.
وأدت سدود اقيمت على مجرى نهر الفرات، وموجات من الجفاف الى درجة شديدة، إلى تجفيف بحيرة حديثة خلال العامين المنصرمين. وتقف الاشجار الميتة الان في منطقة موحشة وسط خلفية من الصحراء الجرداء فيما تناثرت بالمنطقة جيف الطيور والحيوانات النافقة.

وشوهدت اوعية فخارية اثرية مبعثرة تعرضت للكسر في فترات قريبة على ضفاف البحيرة، حيث ظهرت غابة موحشة من الاشجار الجافة في اعقاب المياه التي غمرت المنطقة عام 1986 عقب بناء السد.

ودفن الذهب في الاوعية والجرار الضخمة من عادات ملوك الحضارة الاشورية؛ ومن بين مقتنيات المقابر، المشغولات الذهبية والاحجار الكريمة وقوارير المكاحل والكؤوس والاوعية الاخرى.

ويشاهد على ضفاف بحيرة حديثة درجات سلالم حجرية واقبية وسقوف لغرف تملؤها الاوحال فيما تفترش سطح الارض اعداد كبيرة من القواقع البحرية التي تخلفت عن انحسار مياه البحيرة.

كما اسهمت جهود دولية في انقاذ بعض من الاثار المعروفة والمهمة في حديثة قبل ان تغمر المياه المنطقة منذ اكثر من 20 عاما.

اختيار المحرر

المقال المقبل
آمال جديدة في مكافحة فيرويس الايبولا القاتل

آمال جديدة في مكافحة فيرويس الايبولا القاتل