عاجل

عاجل

السياحة في تايلاند ضحية الاضطرابات السياسية

تقرأ الآن:

السياحة في تايلاند ضحية الاضطرابات السياسية

حجم النص Aa Aa

في الوقت الذي بدأ فيه قطاع السياحة التايلاندي التعافي من أثر حادث اقفال مطار بانكوك العام الماضي.
ما لبث ان تلقى ضربة جديدة مع الازمة السياسية الحالية.

. فنحو ثمانين في المئة من السائحين قرروا ترك البلاد التي تشكل السياحة فيها ركنا أساسيا من اقتصاده.

القطاع السياحي اليوم امام اختبار صعب مع بدء مهرجان المياه الذي يمثل ذروة فترة اقبال السائحين

ويساهم هذا المهرجان في توفير فرص عمل لنحو مليوني شخص كما يرفع من الانتاج في البلاد بنسبة تصل إلى ستة في المائة

علامات إستفهم كبيرة تحيط اليوم بالسياحة في البلد الذي استقبل عام الفين وسبعة ما يقرب من خمسة عشر مليون سائح واليوم تشير التوقعات أن تخفض هذه النسبة غلى ما دون العشرة ملايين.