عاجل

تقرأ الآن:

أوباما يدافع عن خطته المالية التحفيزية


مال وأعمال

أوباما يدافع عن خطته المالية التحفيزية

قال الرئيس الأمريكي باراك أوباما يوم الثلاثاء في خطاب له بجامعة جورجتاون في العاصمة واشنطن إنه يرى تحسنا في وضعية الاقتصاد الأمريكي، كما دافع عن خطته المالية التحفيزية الضخمة، قائلا إنها تهدف إلى تنشيط القطاع المصرفي وتسهيل القروض وإعادة الاستقرار إلى القطاع العقاري إضافة إلى مساعدة قطاع صناعة السيارات المتأزم.

قال الرئيس الأمريكي باراك أوباما: “لو أن كل عائلة وكل شركة في أمريكا قلصت إنفاقها في وقت واحد، فلن يوجد من ينفق مالا، وهذا يعني انعدام الزبائن، مما يعني أيضا تسريح الموظفين، ويعني أيضا أن الاقتصاد سيعاني أكثر. لكل هذا يجب على الحكومة التدخل والعمل على تنشيط الإنفاق مؤقتا لتحفيز الطلب. وهذا ما نفعله الآن”. وجاء خطاب أوباما بعد صدور تقريري وزارتي التجارة والعمل الأمريكيتين اللذين أشارا على التوالي إلى تراجع كبير لأسعار المنتوجات الأمريكية، وإلى انخفاض غير متوقع لمبيعات التجزئة الشهر الماضي، بعد ارتفاعها لشهرين متتاليين، بسبب الانخفاض الكبير الذي سجلته مبيعات السيارات والأجهزة الإلكترونية.