عاجل

تقرأ الآن:

إيطاليا بعد الزلزال تستفسر عن سبب االإنهيار السريع للبنايات، ملف جديد قديم يفتح في القضية، تقرير للحماية المدنية الإيطالية ،لكن كان هذا سنة 1999.


إيطاليا

إيطاليا بعد الزلزال تستفسر عن سبب االإنهيار السريع للبنايات، ملف جديد قديم يفتح في القضية، تقرير للحماية المدنية الإيطالية ،لكن كان هذا سنة 1999.

مصالح الحماية المدنية كانت قد نبهت سلطات “أبروتسو” بان عشرات المباني لا تخضع لمقاييس البناء ، عضو سابق في الحمايةالمدنية يقول: “في لا كويلا إكتشفنا مباني عديدة بأقصى درجة من عدم الصلاحية .فعلا هذا الزلزال فضح سوء نية الذين أقدموا على البناء”

التقرير تحدث عن مائة و واحد وسبعين مدرسة مهددة بالإنهيار في حال وقوع الزلزال.

المدعي العام لمدينة لاكويلا يتحدث عن إحدى الخطوات في التحقيق “يجب علينا أن نضع تحت الختم هذه المباني لأنه من الضروري حماية هذه المواقع لتفادي التلاعب و فقدان الدليل حول إمكانية التورط”

“في لا كويلا إكتشفنا مباني عديدة بأقصى درجة من عدم الصلاحية .فعلا هذا الزلزال فضح سوء نية الذين أقدموا على البناء”

ثمانون بالمائة من المؤسسات التربوية و مراكز التكوين في لاكويلا مصدر الزلزال ،أعلنت غير قابلة للإستعمال حسب الخبراء،الحماية المدنية تحدثت أيضا عن خمسة و خمسين بناية أخرى في قطاع الصحة غير قابلة للإستعمال التقرير فتح إذن من جديد و لكنه بقي رسالة ميتة تقول إحدى الصحف الإيطالية التي أوردت الخبر .