عاجل

عاجل

حملة ضد المهاجرين غير الشرعيين شمال فرنسا.

تقرأ الآن:

حملة ضد المهاجرين غير الشرعيين شمال فرنسا.

حجم النص Aa Aa

عملية تمشيط واسعة، لأجهزة الأمن الفرنسية، في مدينة كالي، صباح اليوم، انتهت بإيقاف 150 مهاجرا غير شرعيا، في هذه المدينة التي تقع شمال فرنسا، وتعتبر نقطة عبور لهؤلاء المهاجرين الراغبين في التسلل خلسة إلى التراب البريطاني.

العملية التي شارك فيها نحو 300 من أفراد الشرطة والدرك، تأتي على بعد يومين من زيارة مرتقبة لوزير الهجرة والهوية الوطنية، إيريك بيسون.

وكانت قد سبفتها حملة ليلة أمس، انتهت بإيقاف نحو 44 شخص، ما يرفع عدد الموقوفين إلى 200 مهاجر غير شرعي، وضعوا رهن الاعتقال، في انتظار البت في مصيرهم، ومعظمهم يقولول إنهم من جنسية أفغانية.