عاجل

طغى الانخفاض على الأسواق الأوروبية في نهاية تداولات الخميس حيث بقي المستثمرون مضطربين ما بين أخبار الشركات الكبرى التي أعلنت عن تحقيق أرباح كبيرة خلال الربع الأول من هذا العام، وبين صدور تقرير سلبي عن المبيعات العقارية بالولايات المتحدة.

كما تذبذت أسهم قطاع المصارف المالية رغم إعلان العملاقة السويسرية كريدي سويس عن تحقيق أرباح كبيرة خلال الربع الأول من هذا العام.

هذا وارتفع اليورو إلى أعلى مستوى له خلال أسبوع أمام الدولار الأمريكي، كما ارتفع سعر مزيج البرنت إلى حدود واحد وخمسين دولارا للبرميل.