عاجل

تقرأ الآن:

الاتفاق بين أرمينيا وتركيا يعيد النزاع الأرميني-الأذربيجاني إلى الواجهة


العالم

الاتفاق بين أرمينيا وتركيا يعيد النزاع الأرميني-الأذربيجاني إلى الواجهة

أرمينيا تواصل تحركاتها الديبلوماسية الحثيثة. فقد التقى الرئيس الأرميني بنظيره الروسي في زافيدوفو الروسية. المباحثات تمحورت أساسا حول النزاع القائم بين أرمينيا وأذربيجان حول اقليم ناغورني قرة باغ. نزاع أدى في بداية التسعينيات إلى مقتل حوالي ثلاثين ألف شخص عند تحكم الأرمينيين في الإقليم.

وقال الرئيس الروسي ديمتري ميدفيديف يقول : “العديد من الخطوات تم القيام بها مؤخرا، ربما ليست كبيرة، ولكنها مهمة للغاية. اتصالاتي الأخيرة : عبر لقاء اليوم مع سيرج ساركيسيان ولقائي الأخير مع الرئيس الأذربيجاني- هذه الاتصالات تؤكد أن البلدان مستعدان للتحرك في طريق بناء لحل هذا المشكل المعقد”.

النزاع الأرميني الأذربيجاني يلقي بظلاله على اتفاق الأربعاء بين أرمينيا وتركيا للمضي قدما في تطبيع العلاقات. أذربيجان متوجسة من هذا الاتفاق الذي قد يعني خسرانها للدعم التركي في هذا النزاع.