عاجل

تقرأ الآن:

أكثر من مائتي مليون دولار من المانحين لتعزيز الأمن في الصومال


الصومال

أكثر من مائتي مليون دولار من المانحين لتعزيز الأمن في الصومال

مائتان و ثلاثة عشر مليون دولار من المانحين إلى الصومال. ممثلوا نحو أربعين دولة تعهدوا خلال مؤتمر في بروكسيل بهذه التبرعات لتعزيز الأمن في الصومال و إطلاق حملة ضد القرصنة قبالة سواحله.

الغلاف يخصص تحديدا لإعادة تشكيل قوات الأمن و دعم قوة السلام الأفريقية في الصومال (الأميسوم) في محاولة للحد من الفوضى الأمنية المترتبة عن عشرين سنة من الحرب الأهلية حسب وزير الدفاع الفرنسي هيرفي موران “ نحن نحاول التصدي للتداعيات و ليس الأسباب. السبب الرئيس هو انهيار الدولة الصومالية و غياب مؤسساتها. بالطبع، بالنسبة لبحار يتقاضى دولارا واحدا في اليوم، فأنشطة القرصنة مغرية، لكنها شكل من الجريمة المنظمة”.

القرصنة التجارية في خليج عدن تضاعفت خلال الأشهر الأخيرة متحدية الأساطيل العسكرية التابعة لحلف الأطلسي و الاتحاد الأوربي. إحدى عشرة باخرة تم احتجازها في شهر أبريل نيسان الجاري فقط، ومازالت ثمان عشرة أخرى في قبضة القراصنة في المنطقة.