عاجل

متمردو طالبان بدأوا الإنسحاب من إقليم بونير الباكستاني الذي احتلوه قبل أيام رغم اتفاق وقف إطلاق النار.

وقبل هذا الإعلان بقليل سلطات الإقليم كانت تستعد لتطبيق إتفاق مع المقاتلين فحواه إقامة محاكم إسلامية مقابل وقف إطلاق النار.
القرار كانت قد رفضته الولايات المتحدة و أوساط واسعة من الرأي العام معتبرة إياه إستسلاما لنظام طالبان القريب من القاعدة.

و بالإضافة إلى إقليم بونير في الشمال من باكستان الإتفاق شمل أيضا إقليم سوات الذي احتله مقاتلو طالبان منذ سنتين.

رئيس الوزراء الباكستاني يرى أن الجيش كان له دور في دفع طالبان إلى الإنسحاب مؤكدا مواصلة الدعم للإقليم و للحكومة الإتحادية بكل الإمكانيات اللازمة.

طالبان كانت قد ضاعفت من هجماتها على مصالح قوات التحالف فيما أعلن الجيش قتله أحد عشر متمردا و تدمير حوالى عشرة مخابيء في ولاية أورازكاي.