عاجل

تقرأ الآن:

الأمم المتحدة تتهم متمردي جبهة نمور التاميل باتخاذهم المدنيين دروعا بشرية


العالم

الأمم المتحدة تتهم متمردي جبهة نمور التاميل باتخاذهم المدنيين دروعا بشرية

وضع إنساني وصفته الأمم المتحدة بالمقلق،أكثر من مائة ألف لاجيء فروا من المناطق التي تدور فيها المعارك بين الجنود السريلانكيين و متمردي جبهة تحرير نمور التاميل.

الأمم المتحدة تقدر العالقين في منطقة الصراع بخمسين ألف و الحكومة السريلانكية تعلن عن مقتل ما يقارب ألف مدني.

الأمين العام للأمم المتحدة أعلن عن إيفاد فرقة إنسانية عاجلة إلى عين المكان،لكن الفكرة رفضتها كولومبو التي ترى أن المهمة خطر في ظل المعارك الشرسة، وتكتفي بتكليف الجيش بإجلاء المدنيين .

متمردو جبهة تحرير نمور التاميل محاصرون الآن في محيط ضيق شمال شرق سريلانكا،يرفضون الإستسلام رغم نداءت الحكومة.

الأمم المتحدة و على لسان ممثلتها للشؤون الإنسانية تصرح أنهم يواكبون الأحداث عن طريق التقارير التي أثببت أن ثمة أسلحة ثقيلة مستعملة و أن المتمردين يمنعون المدنيين من المغادرة و يستعملونهم كدروع بشرية.

في الميدان المعارك مستمرة و حسب مصادر عسكرية من سريلانكا المتمردون لم يعودو يسيطرون إلا على ما يقارب إثني عشر كلم من المنطقة الماكثين بها.