عاجل

في زيارة غير معلنة وصلت وزيرة الخارجية الأمريكية إلى بغدادحيث ستجري محادثات مع مسؤولين عراقيين بينهم رئيس الوزراء نوري المالكي و نظيرها العراقي هوشيار زيباري، بالإضافة إلى قائد القوات الأمريكية في العراق ريموند أوديرنو.

زيارة كلينتون هي الأولى منذ توليها منصبها و تأتي في ظروف يعرف فيها العراق حمام دم راح ضحيته مائة و خمسة و خمسون قتيلا في غضون يومين .

موجة العنف تطرح تساؤلات كثيرة حول قدرة القوات العراقية على مواجهته خصوصا و أن القوات الأمريكية ستبدأ انسحابها بعد تسعة أسابيع من الآن.

الوضعية وقفت عندها كلينوتون مؤكدة أن الحكومة العراقية قد حققت تقدما و أن هناك أشخاصا لا يريدون لها النجاح.