عاجل

الرئيس الإكوادوري رافاييل كوريا قد يصبح أول قائد لهذا القطر الأمريكي يفوز في الانتخابات الرئاسية منذ الدور الأول. النتائج الأولية تمنحه حوالي أربعة و خمسين بالمائة من الأصوات انتصار هو الأفضل برأيه خلال العقود الأخيرة “ لقد صنعنا التاريخ في بلد لم تتمكن فيه أية حكومة من إكمال عهدتها ما بين العامين ستة و تسعين و ألفين و ستة. لقد تعاقب على السلطة سبعة رؤساء و اليوم نحن فزنا من الدور الأول و بذلك فقد صنعنا التاريخ”.

منافسه القومي الذي لم يحالفه الحظ لوسيو غوتييريس رفض الاعتراف بهزيمته قبل إعلان النتائج النهائية. الإكوادوريون من جهتهم لم ينتظروا و نزلوا إلى الشوارع للاحتفال بتجديد الثقة في رئيسهم.

رافاييل كوريا استفاد من نجاح برامجه الاجتماعية و تصديه للشركات النفطية الأجنبية وضمان الاستقرار السياسي ما شفع له أيضا خلال استفتاء تعديل الدستور لتوسيع صلاحياته في سبتمبر أيلول.