عاجل

تقرأ الآن:

شركة "كرايسلر" الأمريكية تشهر إفلاسها و تندمج مع "فيات" الإيطالية


مال وأعمال

شركة "كرايسلر" الأمريكية تشهر إفلاسها و تندمج مع "فيات" الإيطالية

تحت وطأة الأزمة الخانقة، التي تضرب صناعة السيارات في الولايات المتحدة ،بسبب الركود الإقتصادي..أعلنت شركة كرايسلر الأمريكية أمس الخميس أنها أشهرت إفلاسها رسميا لدى محكمة الإفلاس في منطقة جنوب نيويورك.

وسيتيح هذا التدبير للمجموعة الإستمرار في حيازة كل أسهمها والإعتراض على
طلبات دائنيها وإرجاء مواعيد مدفوعاتها.

الرئيس الأمريكي، باراك أوباما، الذي سبق أن تنبأ بإشهار إفلاس شركة كرايسلر، أوضح أن إشهار إفلاس الشركة ليس من قبيل الضعف

“ لا ينبغي لأحد أن يخلط في ما تعنى عملية الافلاس.. هذا ليس دليل ضعف ، وإنما خطوة إضافية على رسم مسار واضح لإحياء كرايسلر”

من جهة أخرى أكد أوباما أن شركة كرايسلر المتعثرة دخلت في تحالف مع شركة فيات الإيطالية للسيارات لتشكيل سادس أكبر شركة سيارات في العالم، و هو النبأ الذي إحتل أمس صدارة الصحف الإيطالية.

الحكومة الإيطالية و على لسان وزيرالصناعة، رحبت بهذا التحالف، و إعتبره كلاوديو سكايولا، خطوة هامة لقطاع صناعة السيارات في إيطاليا و قال: “ هذا إتفاق إيجابي، يعني أن إيطاليا تحظى بتقدير في العالم، و قبل كل شيء في الولايات المتحدة الأمريكية..وهذا مهم بالنسبة لنا”

مصادر حكومية أمريكية أكدت أن إشهار إفلاس كرايسلر سيكون سريعا وجراحيا، لتمهيد الطريق أمام التحالف مع شركة فيات، التي ستستحوذ على عشرين في المئة من كرايسلر، وستزيد حصتها بعد ذلك إلى خمسة و ثلاثين في المئة، مع إنهاء إجراءات إشهار الإفلاس القانونية في مدة تتراوح بين ثلاثين و ستين يوما.