عاجل

تقرأ الآن:

تصاعد التوتر في جورجيا غثر صدامات بين الشرطة وأنصار المعارضة


جورجيا

تصاعد التوتر في جورجيا غثر صدامات بين الشرطة وأنصار المعارضة

تواصل المعارضة في جورجيا اعتصامها أمام مبنى البرلمان والمستمر منذ عدة أسابيع مطالبة باستقالة الرئيس ميخائيل ساكاشفيلي الذي تحمله مسؤولية الأزمة التي تعانيها البلاد على مستوى الاقتصاد والسياسة الداخلية، لتزيد بذلك من مشاكل ساكاشفيلي بعد التمرد العسكري قبل يومين وتصاعد التوتر مع الكرملين جراء المناورات العسكرية لحلف الناتو على الأراضي الجورجية.

واشتبك عشرات من أنصار المعارضة الجورجية مع عناصر الأمن ليلة أمس في مركز الشرطة الرئيسي في العاصمة تبليسي. وأصيب العشرات من بينهم عدد من زعماء المعارضة .

المتظاهرون كانوا يطالبون بالإفراج عن بعض أنصار المعارضة الذين تم اعتقالهم على خلفية التمرد العسكري. واعتبرت المعارضة التمرد فبركة تلفزيونية قام بها ساكاشفيلي لتدويل تدهور الأوضاع في الجمهورية السوفياتية السابقة منذ الحرب مع روسيا في أغسطس/ آب الماضي.