عاجل

تقرأ الآن:

مجلس شيوخ تشيكيا يقر معاهدة لشبونة..و الرئيس متردد في التوقيع عليها


أوروبا

مجلس شيوخ تشيكيا يقر معاهدة لشبونة..و الرئيس متردد في التوقيع عليها

معاهدة لشبونة تجتاز عقبة تشيكيا، بعد مصادقة مجلس الشيوخ أمس الأربعاء عليها، و ذلك بعد أكثر من شهرين من إقرارها من قبل البرلمان.

المعاهدة الرامية لإصلاح مؤسسات الإتحاد الأوروبي نالت على الأغلبية المطلوبة، بعد حصولها على أربعة و خمسين صوتا من أصل تسعة و سبعين.

أوروبا و على لسان رئيس المفوضية الأوروبية، رحبت بالخطوة، و قال جوزيه مانويل باروزو: “ إنها في الحقيقة إشارة ثقة هامة للغاية من الجمهورية التشيكية في إطار مشروعنا المشترك. أمل أن جميع الشروط الضرورية الأخرى قد توفرت في تشيكيا، وأيضا في البلدان التي لم تنته بعد من عملية التصديق على المعاهدة “

و رغم أن نتيجة التصويت في البرلمان التشيكي بمجلسيه كانت إيجابية، فان المعاهدة تواجه المزيد من العراقيل، فهي تحتاج الأن إلى توقيع الرئيس فتسلاف كلاوس المعارض لها. كلاوس أكد يوم أمس في مؤتمر صحفي، عقده في العاصمة براغ، أنه لم يقرر بعد ما إذا كان سيوقع على المعاهدة أم لا و قال:

“ سأنتظر نهاية مشاوارتي مع عدد من المستشارين القانونيين، و أعضاء من مجلس الشيوخ. سأطلب منهم إعادة مراجعة معاهدة لشبونة، و في حال إبلاغي بأنها لا تتعارض مع دستور البلاد، سأعلمكم بقراري، أو سأعرض المسألة على المحكمة الدستورية”

مصير معاهدة لشبونة مرتبط اليوم بتوقيع الرئيس التشيكي عليها، و نتيجة الإستفتاء الجديد على المعاهدة في إيرلندا في الخريف المقبل، بعد رفضها في إقتراع العام الماضي.

وتحتاج معاهدة لشبونة لمصادقة كل الدول الأعضاء في الإتحاد الأوروبي لتدخل حيز التنفيذ.