عاجل

حكومة حزب العمال البريطانية في عين الإعصار من جديد

تقرأ الآن:

حكومة حزب العمال البريطانية في عين الإعصار من جديد

حجم النص Aa Aa

فضيحة جديدة عنوانها فاتورة تنظيف تلاحق رئيس الوزارء البريطاني، غوردان براون.

صحيفة ديلي تلغراف البريطانية، كشفت في عدد الجمعة، تفاصيل طلبات إسترداد نفقات قدمها براون و وزراء أخرون، تشمل إصلاحات منزلية، و شراء أثاث، و العناية بحدائقهم، و حراسة منازلهم.

و أفادت الصحيفة أن براون طلب مبلغا قيمته فاقت الستة ألاف جنيه إسترليني، لدفعها لأخيه مقابل خدمات تنظيف شقته في لندن.

مكتب داونينغ ستريت، أوضح أن رئيس الوزارء، تصرف في حدود القانون، فيما قال براون إن المشكلة في نظام الإمتيازات لأعضاء البرلمان الذي يتعين إصلاحه:” بالطبع جميع النواب الذين يعيشون في دوائرهم الانتخابية و في لندن، يحصلون على بعض الإمتيازات. أحاول إجراء تعديلات كبيرة في النظام، والتأكد من تسجيل كل شيء بشكل صحيح، صوتنا لصالح التغيير وينبغي أن يكون هذا التغيير سريعا، و لهذا قدمت مقترحات قبل بضعة أيام”

تسريب مثل هذه المعلومات للصحافة، أزعج مجلس العموم البريطاني، الذي طالب من الشرطة باجراء تحقيق عن مصدر المعلومات، التى عززت التصور الشعبي السائد بأن المشرعين يستغلون إمتيازات سخية.. سخط شعبي قال زعيم المعارضة في بريطانيا، ديفيد كمرون بأنه يتفهمه:” أنا أفهم تماما غضب المواطنين حول هذا الأمر، ونحن بحاجة الى تغيير جذري لنظام الإمتيازات. قلت دائما بأننا يجب أن نخفض من النفقات من الأموال العامة على النواب و أعضاء الحكومة، إذا يجب تسوية هذا النظام”

الضربة الجديدة لرئيس الوزارء البريطاني، تأتي قبل أربعة أسابيع من إنتخابات محلية و أوروبية، و الأهم قبل عام من الإنتخابات العامة في بريطانيا..و السؤال الأن هل سيفلت براون هذه المرة؟