عاجل

المستشفيات الحكومية في إسبانيا تستعد لاستقبال النساء اللواتي يرغبن في الإجهاض. الحكومة الإسبانية طرحت اليوم مشروع قانون للسماح بوضع حد للحمل حتى الأسبوع الرابع عشر، ستستفيد منه كذلك المراهقات في سن السادسة عشرة دون الحاجة إلى موافقة الوالدين.

الحكومة الإسبانية اعتبرت أن القانون الذي ينتظر مصادقة البرلمان، يقرب إسبانيا من باقي الدول الأوربية “بفضل هذا القانون سيصبح الإجهاض مضمونا للجميع في إطار النظام الصحي العام، أي مجانيا للجميع ومباحا في المستشفيات التابعة للدولة”.

المشروع أجج غضب الكنيسة و الأوساط المحافظة التي استندت إلى آخر استطلاع للرأي كشف أن أكثر من ثلاثة و أربعين بالمائة من النساء يعارضن المشروع مقابل تسعة و ثلاثين بالمائة.

قانون إباحة الإجهاض يفتح الباب أيضا أمام حرية اقتناء النساء لما يعرف ب“حبة الغد” لمنع الحمل دون وصفة الطبيب. عمليات الإجهاض في إسبانيا تضاعفت في السنوات العشر الأخيرة و بلغت العام الماضي مائة و أربعة عشر ألف عملية.