عاجل

دعا البابا بانديكتوس السادس عشر إلى التعايش السلمي بين المسلمين والمسيحين في الناصرة حيث أقيم أكبر القداديس منذ بدء زيارته إلى الاراضي المقدسة.
وحض البابا مسيحي الاراضي المقدسة على عدم الهجرة.

ويقيم نحو 130 الف مسيحي في إسرائيل وما يقرب من خمسين ألفا في فلسطين لكن الحضور المسيحي في الاراضي الفلسطينية تقلص بعد انتفاضة عام 2000.

والتقى البابا للمرة الثانية خلال زيارته رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو.
ودعا رئيس الوزراء الاسرائيلي الحبر الاعظم إلى إدانة المواقف الايرانية المعادية لاسرائيل .

وقال رئيس الوزراء الاسرائيلي “ طلبت من البابا كشخصية محترمة ان يسمع صوته عاليا ضد تصريحات إيران التي تستهدف تدمير إسرائيل”

وأدلى البابا منذ وصوله إلى إسرائيل يوم الجمعة بتصريحات سياسية متعددة طالب فيها بإقامة دولة فلسطينية كما أشار في زيارته لبيت لحم إلى ضرورة إزالة الجدران ومواصلة كافة السبل لتشجيع المفاوضات بين الاسرائيليين والفلسطينيين.