عاجل

تقرأ الآن:

استقالة رئيس مجلس العموم البريطاني بسبب فضيحة النفقات


العالم

استقالة رئيس مجلس العموم البريطاني بسبب فضيحة النفقات

الخبر الذي تناقلته وسائل الإعلام البريطانية حول استقالة رئيس مجلس العموم قد تاكد. مايكل مارتن هو أول رئيس لمجلس العموم يجبر على التنحي من منصبه منذ أكثر من ثلاثة قرون.

مارتن وفي بيان استقالته قال: “منذ أن وصلت إلى هذا المجلس قبل ثلاثين سنة، كنت أعتقد دائما أن من مصلحة المجلس أن يبقى موحدا و للحفاظ على هذه الوحدة قرّرت التنحي من منصب رئيس المجلس وسيكون هذا في الحادي والعشرين من يونيو. وهو ما سيسمح للمجلس بتنظيم انتخابات في الثاني والعشرين من يونيو، هذا كل ما لدي قوله في هذا الشأن”.
مارتن كان قد اعتذر من الشعب البريطاني، على خلفية فضيحة النفقات لنواب البرلمان.

أصابع الاتهام توجه أيضا إلى نواب من حزب المحافظين وإلى رئيس الوزراء نفسه ، غوردن براون الذي كشفت استطلاعات للراي أن ستين بالمائة من حزب العمال يرغبون في تنحيته عن قيادة الحزب.

مارتن يغادر المجلس من الباب الضيّق، كما يرى الملاحظون، وسط زوبعة سياسية و غضب شعبي. أما المستفيد وحسب استطلاعات الرأي هو حزب المحافظين على حساب حزب العمال الذي انهارت شعبيته.