عاجل

تقرأ الآن:

أوباما بعد لقائه نتانياهو: ملتزمون بحل الدولتين


الولايات المتحدة الأمريكية

أوباما بعد لقائه نتانياهو: ملتزمون بحل الدولتين

خلال أول لقاء، منذ تولي الرجلين منصبهما هذا العام.. جدد الرئيس الأمريكي باراك أوباما الدعوة للتوصل إلى حل للنزاع الإسرائيلي الفلسطيني يقوم على أساس الدولتين

جاء ذلك عقب محادثات وصفت بالحاسمة، جرت مساء الإثنين بين أوباما و رئيس الوزارء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو في البيت الأبيض.

نتانياهو قال إنه مستعد لبدء محادثات السلام فورا، ولكن على الفلسطينيين الإعتراف باسرائيل كدولة يهودية.

“ إذا كان الفلسطينيون سيعترفون بإسرائيل كدولة يهودية، وإذا كافحوا الإرهاب ، و إذا علموا أطفالهم من أجل السلام ومن أجل مستقبل أفضل، عندها أعتقد أنه يمكن أن نقبل بحل يسمح للشعبين بالعيش جنبا إلى جنب في أمن وسلام”

على صعيد أخر أكد الرئيس الأمريكي أن إسرائيل لديها إلتزام واضح بوقف الإستيطان في إطار خارطة الطريق التي تم التوصل إليها العام 2003

“ وفقا لخارطة الطريق وأنابوليس، هناك فهم واضح لدينا من أجل إحراز تقدم بشأن المستوطنات. بناء المستوطنات يجب أن يتوقف للمضي قدما. إنها مسألة صعبة، إنني أعترف بذلك “

ويعتبر حل الدولتين، الذي يرفض نتنياهو الموافقة عليه حتى الآن، هدفا تدعمه الولايات المتحدة.

ويرى المراقبون أن نتنياهو قد يطلب ثمنا من الولايات المتحدة فيما يتعلق بتعاملها مع إيران، يتمثل في موقف أكثر تشددا، نظير قبوله بحل الدولتين.