عاجل

مسلسل التفجيرات والهجمات الانتحارية، مازالت تتابع فصوله المؤلمة، في مشاهد دموية، صبغت أرض العراق

بغداد العاصمة وتحديداً في سوق الأشوريين في حي الدورة، عشرون عراقياً بالإضافة إلى ثلاثة جنود أمريكيين لقوا مصرعهم في تفجير انتحاري استهدف دورية أمريكية راجلة

قبل ذلك بلحظات، في كركوك ،سيارة مفخخة تستهدف ما يعرف برجال الصحوة أثناء استلامهم رواتبهم في معسكر تابع للجيش العراقي

كركوك الواقعة في شمالي العراق كانت مسرحاً لمثل تلك الهجمات في الآونة الأخيرة، حصدت أرواح العشرات

لم يفرغ العراقيون بعد من تشييع ضحايا الأمس، حتى وجدوا أنفسهم امام تشييع آخر حي الشعلة يفقد أربعين من أبنائه في هجوم نفذ بسيارة مفخخة، وصف بالأقوى والأعنف