عاجل

تقرأ الآن:

طوارىء في ثانويتين في إيطاليا و كلية عسكرية في إسبانيا بسبب الإنفلوانزا


العالم

طوارىء في ثانويتين في إيطاليا و كلية عسكرية في إسبانيا بسبب الإنفلوانزا

رغم خفض درجة التأهب، من خطر إنتشار فيروس إنفلوانزا الخنازير، في عديد دول العالم، إلى أن الحال في إيطاليا يبدو ليس كذلك

وزارة الصحة قررت اليوم إغلاق ثانويتين لمدة أسبوع، كاجراء وقائي، بعد ظهور أعراض المرض على أربعة تلاميذ، عادوا قبل أربعة أيام من رحلة في الولايات المتحدة

نائب وزير الصحة الإيطالي، أكد القرار و قال بشأنه: “ إنه مهم للحد من إنتشار الفيروس ، و لهذا السبب قررنا إغلاق هاتين الثانويتين. لقد إتخذنا هذا القرار، ليس فقط، لخطورة الفيروس. ولكن لا نريد أن يصل المرض لعدد كبير من المواطنين، بعدها سيصبح الأمر مشكلة بالنسبة لبلدنا “

أما في إسبانيا، الدولة الأوروبية الأولى، التي سجلت فيها أول إصابة بفيروس “ أي أيش 1 أن1” فقد أعلنت الحكومة الجمعة، أن أحد عشر طالبا من كلية عسكرية في هويو مانثانريس، في وسط إسبانيا، ظهرت عليهم أعراض المرض، فيما نقل تسعة منهم إلى المستشفى، لتلقي العلاج، لكن حالاتهم لا تدعو للقلق، حسب مصدر حكومي.

وبحسب الإحصاءات الأخيرة لمنظمة الصحة العالمية، التي نشرت اليوم، فقد بلغ عدد المصابين بالفيروس أكثر من أحد عشر ألف شخص، في إثنين و أربعين بلدا، بينما بلغ عدد الوفيات حتى الأن ست و ثمانون ضحية.