عاجل

لقي أحد عشر شخصا مصرعهم و جرح أربعون أخرون ليلة أمس، في تدافع خلال الحفل النهائي للمهرجان العالمي للموسيقي “موازين“، الذي ينظم سنويا في العاصمة المغربية الرباط. وفقا لما أعلنته اليوم الشرطة المغربية.

المصدر ذاته أضاف أن حوالي سبعين ألف شخص، حضروا الحفل النهائي، الذي كان يحييه، مطرب الأغنية الشعبية المغربية، عبد العزيز ستاتي، في ملعب حي النهضة في الرباط، لكن يبدو أن سياجا إنهار خلال تدافع الجمهور، ما أدى إلى مقتل خمس نساء، و أربعة رجال و طفلين.

يذكر أن مهرجان موازين للموسيقى، الذي أنشأ العام 2001 ، يعد من أهم الفعاليات الثقافية الرئيسة في المملكة المغربية .