عاجل

تقرأ الآن:

قمة إقليمية ثلاثية في طهران لمكافحة التطرف و المخدرات


باكستان

قمة إقليمية ثلاثية في طهران لمكافحة التطرف و المخدرات

الرئيسان الباكستاني، أصف على زرداري، و الأفغاني، حامد كرازي، كانا اليوم ضيفين على الرئيس الإيراني، محمود أحمدي نجاد في طهران.

الرؤساء الثلاثة، وقعوا عقب ختام قمتهم، على وثيقة إعلان طهران. إعلان تعهدوا فيه بمكافحة التطرف الإسلامي، و تهريب المخدرات.

الرئيس المضيف، لم يفوت فرصة إنعقاد القمة، ليشن هجوما على وجود القوات الأجنبية في المنطقة، في إشارة إلى القوات الدولية، المتواجدة في أفغانستان.

القمة، التي تستمر يوما واحدا، تزامنت مع خوض كابل و إسلام أباد معارك، للقضاء على عدوهم المشترك، هو حركة طالبان.

وتقع إيران وباكستان على الحدود مع أفغانستان، ولديهما مصلحة كبيرة في إستقرارها بسبب تأثير تجارة المخدرات المزدهرة وعقود من العنف، الذي يبدو أنه إنتقل في الفترة الأخيرة إلى الجارة الشرقية، باكستان.

المعارك بين الجيش الباكستاني و مسلحي طالبان، المستمرة في وادي سوات، شمال غربي باكستان، أدت إلى تشريد أكثر من مليون و نصف المليون شخص، حسب المفوضية العليا للاجئين التابعة للأمم المتحدة.

و يحتاج هؤلاء النازحون، لتوفير خمسمئة و ثلاثة و أربعين مليون دولار، لمساعدتهم.