عاجل

تقرأ الآن:

أزمة شركة أوبل تتحول إلى خلاف سياسي في ألمانيا:


ألمانيا

أزمة شركة أوبل تتحول إلى خلاف سياسي في ألمانيا:

الأزمة المالية العاصفة بشركة أوبل لصناعة السيارات، تحولت إلى خلاف سياسي بين طرفي الائتلاف الحاكم في ألمانيا. وزير الاقتصاد الألماني، كارل تيودور غوتنبرغ، اعتبر أن إعلان أوبل الإفلاس قد يكون الحل الأمثل:

“الشيئ الذي لا أستطيع أن أوافق عليه، هو التفريط بأموال دافعي الضرائب، إحتمال فقدان الضمانات الحكومية المقدمة للشركة سيكون خسارة كبيرة، وهذا أمر غير مفهوم بالنسبة لهذا السبب يجب التفكير بإعلان الإفلاس كخيار قائم” ولكن هذا ليس خيار بقية الاتلاف الحاكم، فرانك فالتر شتاينماير، نائب المستشارة الألمانية نأى بنفسه عن تصريحات وزير الاقتصاد، غوتنبرغ، ودعا الحكومة الألمانية إلى تركيز الجهود لإنقاذ الشركة: “أنا واثق في أننا إذا أحسنا تقديم شيئ، وقررنا عدم التخلي عن شركة أوبل بسهولة ، فنحن بذلك سنمنح الشركة المستقبل” ويعارض الحزب الديمقراطي الاشتراكي المقرب من النقابات صفقة استحواذ تقدمت بها شركة فيات. فيما يتزايد الشعور بالقلق بين عمال مصانع أوبل التابعة لشركة جنرالز موتورز من فقدان وظائفهم