عاجل

رادوفان كراجيتش المسؤول الصربي السابق يمثل اليوم أمام محكمة الجنايات الدولية في لاهاي بهولندا في ظل تقديم محاميه طلباً بتبرئته بناءً على وعد بمنحه الحصانة.

ويقول كراجيتش، الذي يواجه تهم الإبادة الجماعية لمسؤوليته عن مقتل آلاف من مسلمي البوسنة عام خمسة وتسعين، الدبلوماسي الأمريكي ريتشارد هولبروك الذي كان يشغل آنذاك منصب مبعوث السلام إلى البوسنة وعد بمنحه حصانة خلال مباحثات السلام التي جرت عام ستة وتسعين. كراجيتش يضيف بأن هولبروك كان يتصرف بناء على السلطة التي كانت ممنوحة له من قبل الأمم المتحدة. إلا أن هولبروك، نفى في تصريح له، منح وعد يقضي بإعطاء كراجيتش الحصانة.

قائمة الاتهامات الموجهة لكراجيتش تشتمل على إحدى عشرة تهمة منها تهمتان بالإبادة الجماعية وتسع منها بارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية.