عاجل

تجربة نووية ثانية تحت الارض اشدُ قوةٍ من التجربة السابقة التي أجرتها كوريا الشمالية قبل نحو ثلاث سنوات.

خط بياني متصاعد ترسمه بيونغ يانغ غير آبهة بردود الفعل الدولية التي تبدأ من واشنطن وتنتهي بجارتها الجنوبية سيول. من جهتها، اعتبرت كوريا الشمالية التجربة النووية الجديدة ردا على ادانة الامم المتحدة لقيامها باطلاق صاروخ في نيسان أبريل الماضي.