عاجل

تقرأ الآن:

بدء الحملة الرسمية للانتخابات الأوروبية في البرتغال


أوروبا

بدء الحملة الرسمية للانتخابات الأوروبية في البرتغال

بعد ثمان وأربعين ساعة من دعوة كل من رئيس الوزراء الإسباني خوزيه لويس ثاباتيرو ونظيره البرتغالي جوزيه سوكراتيس إلى التصويت بكثافة في الانتخابات الأوروبية البرتغال تطلق رسميا حملتها لانتخابات البرلمان الأوروبي.
زعيم لائحة الحزب الاشتراكي فيتال موريرا يسعى إلى إقناع البرتغاليين بالتوجه
إلى صناديق الاقتراع خاصة وأن استطلاعات الرأي ترجح أن تصل نسبة الامتناع عن التصويت إلى حوالي اثنين وستين في المائة.
لكن ما إن بدأت الحملة الانتخابية حتى طفت على السطح مسألة ميزانية الحملة المقدرة بأكثر من ثمانية مليون يورو.
رئيس لائحة الحزب الديمقراطي الاجتماعي باولو رونجال يصرح : “ ميزانية معقولة هذا ما يقوم به الحزب الاجتماعي الديمقراطي دائما. لا أعرف ما تقوم به بقية الأحزاب. لا أقول إنهم لا يفعلون ذلك لكن بالنظر إلى حملتهم فهم ينفقون أكثر منا بكثير”.
كتلة اليسار التي يرجح حصولها على المركز الثالث في هذه الانتخابات ترى أن هذه الميزانية تبقى دائما مرتفعة.
رئيس لائحة كتلة اليسار ميغال بورتاس يقول : “ إذا قسمنا ميزانيات الحملة الانتخابية على اثنين فهي مفرطة وإذا قسمت على ثلاثة ستظل دائما مبالغ فيها”.

الانتخابات الأوروبية تدور في السابع من يونيو حزيران المقبل وهو تاريخ لا يعرفه إلا ثمانية في المائة من البرتغاليين حسب الاستطلاعات.

الحزب الاشتراكي الحاكم يرجح حصوله على تسعة وثلاثين في المائة من الأصوات مقابل ستة وثلاثين في المائة للحزب الاجتماعي الديمقراطي في معركة انتخابية تبدو طاحنة في شوارع لشبونة.