عاجل

تقرأ الآن:

بلغاريا تطلق حملتها الانتخابية واستئصال الفساد الهاجس الأول


أوروبا

بلغاريا تطلق حملتها الانتخابية واستئصال الفساد الهاجس الأول

مكافحة الفساد والإفراج عن الأموال الأوروبية المجمدة يهيمنان على حملة الانتخابات الأوروبية في بلغاريا.
حزب مواطنون من أجل تطور بلغاريا المعارض مرشح للحصول على أكثر من اثنين وثلاثين في المائة من الأصوات في انتخابات تعتبر اختبارا للتشريعيات المقبلة والمقررة في الخامس من يوليو تموز خاصة في ظل تفشي ظاهرة الفساد في البلاد.
عالمة الاجتماع بوريانا ديميتروفا تصرح : “ الأزمة الاقتصادية أثارت الخوف في أذهان الناس ليس بقدر ما هي حقيقة واقعة ولكنها ترجمت إلى نقاش حول كيفية وضع حد للفساد المستشري والاستخدام السيء لأموال الاتحاد الأوروبي”. أصابع الاتهام وجهت إلى حزب التحالف من أجل بلغاريا لفشله في مكافحة الجريمة المنظمة واستئصال ظاهرة الفساد المستشري وهو مرشح للحصول على أكثر من ستة وعشرين في المائة من الأصوات.
الاستطلاعات ترجح أيضا حصول حركة الحقوق والحريات على أكثر من اثني عشر في المائة من الأصوات فيما لن يحصل الحزب اليميني المتطرف أتاكا إلا على أحد عشر في المائة من أصوات الناخبين.
في الوقت الراهن لا وجود إلا لعدد قليل من الملصقات في الشوارع لأن الدعاية لهذه الحملة الانتخابية تعتمد أساسا على الإذاعة والتلفزيون.