عاجل

من لاهورغرباً إلى بيشاور شرقاً، شمال باكستان، يشهد حماماً من الدم وقع ضحيتة اليوم مائة شخص على الأقل بين قتيل وجريح كحصيلة أولية، في ثلاثة تفجيرات ضربت المدينة، تباعاً.

محور التفجيرات اليوم لا يبعد كثيراً عن مناطق مواجهات الجيش وطالبان في غرب البلاد بوادي سوات.

القنبلة الأولى كانت في دراجة نارية قرب السوق وبعد دقيقتين انفجرت القنبلة الثانية التي كانت في سيارة في السوق المقابل، أما الثالثة فقرب مركزشرطة المدينة.
من بين القتلى طفلان ومسلحان والكثيرمن الحالات الخطرة ما يشير الى احتمال ارتفاع عدد القتلى، في وقت فرضت الاجهزة الامنية طوقا على المكان.

التفجيرات تأتي بعد يوم من تفجير ضخم هز مدينة لاهور شرقي البلاد وأدى الى مقتل واصابة أكثر من ثلاثمائة وأربعين شخصاً، تبنت حركة طالبان العملية واضعة إياها في سياق الرد على العملية العسكرية؛ أما زعماء القبائل في الشمال فطالبوا الطرفين بالوقف الفوري للعمليات العسكرية.