عاجل

اعلن وزير النقل الاسرائيلي كاتز أن اسرائيل ترفض التجميد التام للاستيطان في الضفة الغربية الذي طالب به الرئيس الاميركي باراك اوباما.

وانحى كاتز الذي يعد أحد المقربين من رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو في الحكومة الحالية باللائمة على الادارة الامريكية الجديدة.

وقال وزير النقل” الادارة الاميركية الحالية تبنت نهجا مختلفا تماما ما ادى الى بروز خلافات حول الاستيطان”

تتزامن هذه التصريحات مع تقرير نشرته إحدى الحركات المعارضة للاستيطان ذكرت فيه أن نصف الاراضي التي بنيت عليها مستوطنات عشوائية إسرائيلية في الضفة الغربية تعود ملكيتها للفلسطينيين.

وحسب التقرير فإن 44 % من الاراضي التي تقوم عليها المستوطنات الحالية أصحابها من الفلسطينيين.