عاجل

عاجل

العزوف عن التصويت يلقي بظلاله على الانتخابات الأوروبية

تقرأ الآن:

العزوف عن التصويت يلقي بظلاله على الانتخابات الأوروبية

حجم النص Aa Aa

هنا في أعماق منطقة النورمندي في فرنسا وبعيدا عن البرلمان الأوروبي تقع قرية لاكروا أفرونشا التي يقطنها خمس مائة وأربعة نسمة.
في العام ألفين وأربعة توجه حوالي ربع السكان فقط إلى مراكز الاقتراع وعمدة المدينة يأمل نسبة مشاركة أكبر الآن.
عمدة القرية سارج أمولين يصرح : “ السكان هنا يرون أن بروكسل بعيدة ليس فقط من حيث المسافة ولكن من حيث كل ما يحدث هناك. أعتقد أنه يوجد نقص في التواصل”.
أوروبا لا تثير اهتمام السكان في هذه القرية ففي الوقت الذي بدأ فيه العد التنازلي لانتخابات البرلمان الأوروبي ما زالت اللوحات الإعلانية فارغة.
مزارعو القرية الثمانية عشر يعتبرون استثناء فهم يهتمون بكل ما يحدث في بروكسل لأن أوروبا تسمح لهم بالبقاء على قيد الحياة وهم ينتظرون الكثير منها.
المزارع باسكال لوكلارك يقول : “ المزارعون لهم دائما ما يقولونه والأمور بقيت على حالها في الأرياف وهي بصدد النضج. حاليا الوضع مرشح للانفجار وهذا مجرد بداية. نعم سأصوت بعد فترة طويلة من الانقطاع”. سكان منطقة النورموندي لا تهمهم الانتخابات الأوروبية بقدر اهتمامهم اللافت
بالزيارة المرتقبة للرئيس الأمريكي باراك أوباما للمشاركة في الذكرى الخامسة والستين لإنزال قوات الحلفاء على شواطىء هذه المنطقة.