عاجل

أوباما وزوجته ميشال في مدينة كان الفرنسية،للإحتفال بذكرى النورماندي،حيث كان في استقبالهما الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي وحرمه كارلا بروني،في أجواء حرص ساركوزي على إعطاءها طابعا خاصا

وفي مؤتمر صحافي مشترك دان ساركوزي التصريحات غير المقبولة للرئيس الايراني احمدي نجاد حول المحرقة.

وقال ساركوزي “لا يمكننا ان نقبل بتصريحات الرئيس احمدي نجاد غير المقبولة” عن المحرقة.
واضاف انه حول هذه المسألة “اوروبا وفرنسا والولايات المتحدة متضامنة تماما.
وحول الملف النووي الايراني قال ساركوزي ان “فرنسا والولايات المتحدة متفقتان على رفض امتلاك طهران السلاح النووي

وقال ان “ايران دولة كبيرة وحضارة عظيمة. نريد السلام والحوار” مع ايران,
نريد ان نساعدها في التطور لكننا لا نريد انتشار السلاح النووي

وكان الرئيس الايراني انكر مرارا وقوع المحرقة مؤكدا في الثالث من
حزيران/يونيو ان المحرقة “خدعة كبرى