عاجل

عاصمة الضباب لندن بدون قطارات أنفاق،بعد أن تسبب إضراب العاملين في محطات القطارات السريعة في العاصمة البريطانية،في شل المدينة، بدعوة من النقابات العمالية ضد سياسات حكومة براون الإصلاحية

الحكومة البريطانية التي رفضت مطالب النقابات برفع أجور العاملين،وإلغاء خطط التسريح، و التراجع عن الإجراءات التأديبية…عينها الأولى على الإضراب والتانية على الألعاب الأولمبية المقبلة

وقال مسؤول في غرفة التجارة البريطانية ( الألعاب الأولمبية موعدها قريب،ونخشى أن تتحول إلى وسيلة للضغط من قبل النقابات،يجب أن نجد اتفاقا وان نتقدم في الحوار).

أما بلدية لندن التي لم تجد مبررا لهذا الإضراب..سارعت إلى اتخاذ إجراءات مستعجلة

في هذا الإطار قال رئيس بلدية لندن (بطاقة الدفع المقتطع ستكون متاحا في خطوط السكك الحديدية،وستكون هناك مخططات لسيارات الأجرة، وخرائط لمساعدة الناس على الذهاب اليها سيرا على الأقدام ، سنتخذ مجموعة هامة من التدابير الأخرى التي من شأنها مساعدة الناس،فعاليتها ستكون مهمة جدا)

منذ ساعات الصباح الباكر امتلأت محطات الحافلات في لندن بالناس، الذي اعتادوا استخدام قطارات الأنفاق للوصول إلى مقار عملهم…لكن الحافلات وحدها لم يكن في مستطاعها احتواء كل الطوابير التي اصطفت أمام محطاتها،فيما اضطر البعض إلى التنقل سيرا على الأقدام أو باستعمال الدراجات