عاجل

إصطدامات بين مكافحة تالشغب وأنصار الموسوي في العاصمة طهران

تقرأ الآن:

إصطدامات بين مكافحة تالشغب وأنصار الموسوي في العاصمة طهران

حجم النص Aa Aa

بينما احتفل ليلة أمس أنصار الرئيس محمود أحمدي نجاد قبل إعلان فوزه رسميا في انتخابات الرئاسة الإيرانية، تظاهر المئات من أنصار مرشح الرئاسة الإصلاحي مير حسين الموسوي في العاصمة طهران احتجاجا على الإعلان الرسمي. وهتف المتظاهرون بأن ما جرى هو ديكتاتورية ورشقو عناصر مكافحة الشغب بالحجارة التي ردت بدورها باستخدام الهراوات والغاز المسيل للدموع.

المرشد الأعلى للجمهورية الإسلامية عللي خامنيئي دعا المرشحين إلى دعوة أنصارهم بالالتزام بالهدوء. محمود أحمدي نجاد وفي خطاب وجهه للشعب الإيراني وصف الانتخابات بالحرة والنزيهة داعيا أنصار خصمه إلى قبول النتيجة والالتفاف حول قيادة البلاد. وكانت وزارة الداخلية الإيرانية قد أعلنت فوز نجاد باثنين وستين بالمئة من أصوات الناخبين. موسوي كان قد أعلن مساء أمس فوزه بخمسة وستين بالمئة من أصوات الناخبين إلا أن لجنة الانتخابات كانت تعلن العكس تماما. فما كان من موسوي إلا أن اتهم السلطات بارتكاب مخالفات أدت إلى إعلان فوز نجاد.