عاجل

تقرأ الآن:

الناجون من زلزال إيطاليا يتظاهرون أمام البرلمان


إيطاليا

الناجون من زلزال إيطاليا يتظاهرون أمام البرلمان

“عارعليكم” هكذا هتف هؤلاء من الناجين من الزلزال، الذي ضرب إيطاليا قبل أكثر من شهرين.

المئات منهم تظاهروا أمس الثلاثاء أمام البرلمان في روما، إحتجاجا على خطط الإعمار.

مظاهرة، تزامنت مع بداية النواب في مناقشة مشروع قانون لإعادة إعمار مدينة لاكويلا، التي دمرها الزلزال.

المتظاهرون، أعربوا عن تخوفهم من أن تخرج الأموال المخصصة لإعادة الإعمار ببطء شديد، و أبدوا رغبتهم في فرض رقابة محلية على هذه الأموال.

أحد أعضاء جمعية ضحايا الزلزال يقول: “ في سياق التسيير الكارثي لإغاثة الناجين في لاكويلا، لا يسعون إلا أن ندعو إلى الشفافية، والإعمار، و إشراك المجتمع المدني في إتخاذ القرارات التي تؤثر على حياتهم”

قرار رئيس الوزارء الإيطالي، سيلفيو برلسكوني، بنقل قمة مجموعة الثماني، المقررة في الشهر المقبل، إلى لاكويلا، أثار إستياء بعض المتظاهرين

“ بصفتى من ضحايا الزلزال، أرى في إهتمام الحكومة بقمة مجموعة الثماني، على حساب إنشغالات هؤلاء الضحايا خطأ كبيرا. السلطات الأن مهتمة باصلاح الطرق و تعبيدها، و نسيت المباني المهددة بالإنهيار”

ورغم هذه الإنتقادات فقد زاد أسلوب برلسكوني في إدارة الأزمة، بمتابعته الشخصية لأثار الزلزال، ونقله إجتماعات الحكومة إلى المناطق المدمرة، زاد من شعبيته في إستطلاعات الرأي.

وأدى الزلزال الذي ضرب إيطاليا في السادس من أبريل/ نيسان الماضي، إلى مقتل 300 شخص وتشريد قرابة 60 ألفا. ووصف بأنه أسوأ كارثة طبيعية تشهدها إيطاليا خلال ثلاثة عقود من الزمن.