عاجل

طوابير من الجرارات تغزو بروكسل ، مالكوها هم مزارعون و مربو الأبقار،إختاروا الموعد و المكان، إنعقاد القمة الأوروبية.

المحتجون مستمرون في مطالبهم التي لم تتوقف منذ أن صدر قرار تخفيض أسعار الحليب و مشتقاته.
جاؤوا من ألمانيا ، فرنسا ، بلجيكا،و هولندا وهم عازمون على مواصلة المسيرة لتتوسع إلى عواصم أوروبية أخرى.

المتحدث باسم المنظمة الفرنسية لمنتجي الألبان

“سنشرع في إطلاق مخطط أكبر بكثير،تحدثت هاتفيا مع جميع زملائي في كل أنحاء أوروبا لأقول للمزارعين الذين هم في بلدانهم الآن ، إحتشدوا للتضامن مع المحتجين في بروكسل.”
النداء أولا لقي إستجابة عند المزارعين الذي أغلقوا طرقا رئيسة في بروكسل.

الصدى وصل إلى فرنسا “لا بروتاين“المزارعون أعاقوا حركة السير في الطرق الرئيسية للمنطقة.

الإحتجاجات قد تتوسع إلى أماكن أخرى و في هذه الأثناء المسؤولون الأوروبيون يطلبون من المفوضية الأوروبية إقتراح إصلاحات للعمل على استقرار أسعار الحليب في أقرب وقت.

هي مئات