عاجل

عاجل

العالم يراقب الشارع الإيراني اليوم بعد خطاب خامنئي

تقرأ الآن:

العالم يراقب الشارع الإيراني اليوم بعد خطاب خامنئي

حجم النص Aa Aa

خياران لا ثالث لهما أمام الخاسرين في الانتخابات الرئاسية الإيرانية… إما أن يتظلّلوا بعباءة نظام الجمهورية الإسلامية، أو أن يبقوا خارجها.

خياران وضعهما المرشد الأعلى لإيران آية الله علي خامنئي أمس أمام أعين الإصلاحيين المسؤولين عن تظاهرات الأيام الماضية وقال: “الصراع في الشوارع بعد الانتخابات غير مقبول. هذا يقلل من شأن العملية الانتخابية ويمسّ بالديمقراطية. أنا أطالب جميع الأطراف المعنية بأن يتنبّهوا جيدا لسلوكهم. لأنهم إذا تصرفوا بشكل متطرف فإن هذا التطرف سيبلغ حد اللاعودة وسيكونون مسؤولين بشكل مباشر في حال وصول الأمور إلى وقوع حمام دم”.

خطبة شديدة اللهجة من خامنئي تجاه المعترضين على نتائج الإنتخابات يقودهم المرشح المهزوم مير حسين موسوي.

والعالم يراقب وقع كلمات “المرشد” اليوم على الشارع الذي لم يهدأ في طهران منذ إعلان فوز أحمدي نجاد بولاية رئاسية ثانية، لا سيما أن أنصار موسوي دعوا إلى تظاهرة جديدة اليوم لم يحظوا على ترخيص لها من السلطات الإيرانية.

برأي العارفين بالواقع الإيراني، الأمور تسير باتجاه التهدئة بعد أن كانت وصلت إلى مواجهات دامية أوقعت سبعة قتلى.