عاجل

تقرأ الآن:

الإيرانيون في الخارج ينظمون تكريما لضحايا المظاهرات


العالم

الإيرانيون في الخارج ينظمون تكريما لضحايا المظاهرات

إيران لا تزال تعيش على وقع المظاهرات المندّدة بإعادة انتخاب محمود أحمدي نجاد. أنصار مير حسين موسوي مصرون على مواصلة حركتهم الاحتجاجية التي تدخل يومها الثاني عشر رغم التضييقات الكبيرة التي فرضتها السلطات الإيرانية عليهم.

الجمهورية الإسلامية لم تشهد مظاهرات بمثل هذا الحجم منذ الثورة الإيرانية في عام تسعة و سبعين. سبعة عشر شخصاً على الأقل لقوا مصرعهم خلال المظاهرات كما قامت الشرطة بإعتقال المئات.

و بإستثناء الصور التي يتبادلها الإيرانيون في الخارج عن طريق أقربائهم و أصدقائهم في إيران تبقى المعلومات قليلة بخصوص ما يحدث هناك في ظلّ الإجراءات التي اتخذتها الحكومة الإيرانية بعدم السماح لوسائل الإعلام الأجنبية بالتصوير.

في مدينة فرانكفورت الألمانية تجمّع عشرات الطلبة الإيرانيين في محاولة لتبادل الصور و المعلومات التي تصل من طهران. البعض منهم تجمع أيضا وسط المدينة
تكريماً للضحايا الذين سقطوا خلال المظاهرات حسب بعض المشاركين المبادرة تمّ اتخاذها لكون السلطات الإيرانية لم تسمح بإقامة تكريمٍ للضحايا الذين سقطوا خلال المظاهرات و لذلك تمّ توجيه نداءٍ للإيرانيين عبر العالم للمشاركة في هذا التكريم.

عدّة عواصم أوربية لبّت النداء، العاصمة الإيطالية روما شهدت تجمعاً للإيرانيين، الذين تجمعوا أيضا في العاصمة اليونانية أثينا تضامناً مع ضحايا المظاهرات. في الأثناء تواصل طهران إنتقاداتها للدول الغربية متهمة إياها بنشر الفتنة في صفوف الإيرانيين.

المزيد عن: