عاجل

مزيد من الاعتقالات في صفوف إيتا

تقرأ الآن:

مزيد من الاعتقالات في صفوف إيتا

حجم النص Aa Aa

منظمة إيتا الباسكية، هل هو العد العكسي، الواقع يثبت أن المنظمة تلقت ضربة شبه قاضية بعد موجة الإعتقالات التي طالت أهم الرؤوس المدبرة سياسيا و عسكريا.

عدد الموقوفين بلغ سبعة و أربعين خلال هذه السنة و يتضمن العملية التي نفذتها فرنسا اليوم الخميس بتوقيف عنصرين.

عملية مماثلة قبل يومين نفذتها أسبانيا بتوقيف مجموعة في بلاد الباسك و بحوزتها أسلحة و متفجرات.

إيتا توعدت بالرّد ، استأنفت نشاطها و قتلت رجل أمن مختص في مكافحة الإرهاب .و بيد أخرى المنظمة تعرض السلام وتحدد استراتيجية سياسية خلال الستة اشهر القادمة سمتها “خارطة الطريق”.
و في شريط بث في التلفزيون الأسباني المنظمة تقول إنها لن تلقي السلاح ما لم تتحقق الأهداف التي تناظل من أجلها حسب بيان المنظمة.

صحيفة غارا الباسكية الموالية لإيتا هي من أوردت الخبر متحدثة عن إمكانية تنظيم عمليات إرهابية اخرى ضد مصالح أسبانية.
المنظمة الإنفصالية التي تعد 600 معتقل لها في السجون نفذت هذاالعام خمس عمليات خلفت في معظمها خسائر مادية جسيمة.