عاجل

عاجل

عسكر هندوراس يطيحون برئيس البلاد..و تعيين رئيس الكونغرس خلفا له

تقرأ الآن:

عسكر هندوراس يطيحون برئيس البلاد..و تعيين رئيس الكونغرس خلفا له

حجم النص Aa Aa

العسكر مرة أخرى ..صانعوا الإنقلابات ضد الرؤساء..هذه المرة في هندوراس، الدولة الواقعة في أمريكا الوسطى.

كل شيء تم فجأة فجر الأحد.. الجيش أطاح بالرئيس، مانويل زيلايا، و نفاه إلى كوستاريكا، بعد أن أثار إنزعاج الجيش، والقضاء، و الكونغرس، بسعيه للبقاء فترة أخرى في الحكم.

و فيما يشبه تحركا لمباركة خطوة الجيش، المحكمة العليا قضت بشرعية الإنقلاب العسكري، في وقت سارع فيه النواب إلى تعيين رئيس الكونغرس، روبرتو ميتشيليتي، رئيسا للبلاد

“ أريد فقط أن أقول لكم إن هذا الأمر دستوري. وأعتقد أن لا أحد، لا باراك أوباما، و لا يوغو شافيز لهما الحق في تهديد هذا البلد”

الرئيس المخلوع، مانويل زيلايا، رفض الإعتراف بشرعية الإنقلاب، مؤكدا من كوستاريكا، أنه ما يزال الرئيس الشرعي لهندوراس

“ أنا رئيس شعب هندوراس. هو الوحيد، الذي يستطيع إزالة من الحكم، أو التمديد لي. وليس مجموعة من الغوريلا. فليس هم من سيأخذ مني السلطة المعنوية، لتمثيل شعب هندوراس “

هذا الشعب إنتفض ضد عسكر البلاد، فحوالي ألفي شخص، من المؤيدين للرئيس المخلوع، تظاهروا أمس أمام قصر الرئاسة في العاصمة تيجوسيجالبا، و أحرقوا الأوراق التي كانت مخصصة لإستفتاء تعديل الدستور الملغى، و الذي كان من شأنه السماح لزيلايا بالحصول على ولاية رئاسية ثانية، في حال التصويت بنعم على التعديل المقترح.

إستفتاء يرفضه الجيش و القضاء معا، فأنهوا المسألة في ساعات، فأطاحوا برئيس وعينوا أخر في يوم واحد.. إنها الديمقراطية على الطريقة الهندوراسية!