عاجل

الجيش اللبناني في حالة تأهب قصوى بعد مقتل سيدة برصاصة طائشة مساء أمس الأحد على إثر اشتباكات مسلحة بين أنصار لحركة أمل الشيعية المعارضة و أنصار من تيار المستقبل.

الاشتباكات التي خلفت عدداً من الجرحى وقعت غربي العاصمة بيروت في منطقة ذات أغلبية سنية و استخدمت فيها أسلحة رشاشة وقذائف صاروخية. وحسب الجيش اللبناني، تشهد هذه المنطقة توتراً منذ السبت. قوات الجيش التي أشارت إلى إحتواء الأزمة أكدت أنها لن تتهاون في إطلاق النار على المسلحين.

هذه المواجهات تأتي غداة تكليف زعيم الأغلبية النيابية سعد الحريري، نجل رئيس الوزراء الأسبق رفيق الحريري بتشكيل حكومة جديدة، وبعد ثلاثة أيام على اعادة

انتخاب نبيه بري رئيسا لمجلس النواب.

و سبق لسعد الحريري أن أكّد إلتزامه بتشكيل حكومة وحدة وطنية تتمثل فيها الكتل النيابية الرئيسية. حكومة متجانسة وقادرة على العمل والإنتاج و بعيدة عن أي شلل أو عرقلة.