عاجل

أية حصيلة للرئاسة التشيكية للاتحاد الأوروبي ؟

تقرأ الآن:

أية حصيلة للرئاسة التشيكية للاتحاد الأوروبي ؟

حجم النص Aa Aa

حصيلة الرئاسة التشيكية للاتحاد الأوروبي طيلة الأشهر الستة الأولى من هذا العام تمايلت مثل تمايل هذين الزورقين أثناء احتفال أقيم مؤخرا في براغ لتسليم الشعلة لستوكهولم لقيادة دفة السفينة الأوروبية.
التشيك اختارت دنا من الجعة كرمز لرئاستها للاتحاد الأوروبي التي اتسمت بالتوتر والتعقيد بسبب الأزمات الحادة التي ظهرت.
أزمة الغاز بين روسيا وأوكرانيا كانت التحدي الأول لبراغ لكنها تصرفت بشكل مقبول
حسب المراقبين حيث تمكنت من التصرف بحكمة لإخماد فتيل الأزمة بين موسكو وكييف.
لكن يؤخذ على جمهورية التشيك الأزمة الحكومية التي عصفت بالبلاد في منتصف رئاستها للاتحاد الأوروبي عندما تم حجب الثقة عن حكومة ميريك توبولانيك ما زاد من ضعف الأداء التشيكي رغم تشكيل حكومة انتقالية برئاسة يان فيشر.
فيشر حاول قدر المستطاع حفظ ماء الوجه في القمة الأوروبية الأخيرة لكن تأكيد الرئيس التشيكي فاتسلاف كلاوس بأنه سيكون آخر رئيس أوروبي يوقع على معاهدة لشبونة زاد الطين بلة.
لوحة أنتروبا التي استخدمت رموزا استفزازية مرتبطة بأفكار نمطية عن كل دولة أوروبية والتي علقت في بهو المجلس الأوروبي في بروكسل لم تساعد براغ على ايصال أوروبا إلى بر الأمان.